مكتبة الكترونية مجانية

استراتيجية تعبئة الرأي العام لدعم الحقوق الفلسطينية عبر مواقع التواصل - عبدالله وافي

الأفضل استراتيجية تعبئة الرأي العام لدعم الحقوق الفلسطينية عبر مواقع التواصل يمكن العثور على ملف pdf هنا

مجاني
صيغة: PDF EPUB MOBI DOC
تاريخ النشر: 2016
حجم الملف: 6,51
ISBN: 9783330800403
لغة: عربى
مؤلف: عبدالله وافي

وصف:

هدفت الدراسة إلى معرفة دور مواقع التواصل الاجتماعي في تعبئة الرأي العام الفلسطيني لدعم حقوقه السياسية، حيث استخدم الباحثان المنهج الوصفي, وقد تكون مجتمع الدراسة من طلبة الجامعات الفلسطينية النظامية في قطاع غزة وهي (الأقصى، الإسلامية، الأزهر)، وقد تم اختيار عينة عشوائية عددها (400) مبحوثاً ليخضعوا للدراسة. فأظهرت نتائج الدراسة ما يلي: 1.ما نسبته (95.25%) من عينة الدراسة يمتلكون حساباً على أحد مواقع التواصل الاجتماعي وأن موقع (Facebook) أكثرها استخداماً بما نسبته (98.20%). 2.تداول الحقوق السياسية الفلسطينية عبر مواقع التواصل كان منخفضاً وليس كافياً، بحيث كان الوزن النسبي لتداول الحقوق السياسية الفلسطينية على مواقع التواصل (51.7%)، وأن الاهتمام بدعم الحقوق السياسية الفلسطينية من قبل المبحوثين كان كبيراً بحيث كان الوزن النسبي (66.4%). 3.مواقع التواصل الاجتماعي تلعب دوراً إيجابياً كبيراً في تعبئة الرأي العام الفلسطيني بما نسبته (73.20%). 4.الرأي العام يتأثر بقضية ما من خلال كثافة تداولها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي حسب رأي (75.10%) من المبحوثين.

... وذكر الرئيس المدير العام لشركة مناجم ... بسام الصالحي - بسام الصالحي في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار الفلسطيني والعربي ... ... ... - حماية مواقع النقوش ... وأثار مقطع الفيديو استهجان العديد من مستخدمي مواقع التواصل ... عبر مواقع التواصل ... لدعم ... ... تناقلها عبر مواقع التواصل ... الفلسطينية ... على مواقع التواصل ... 4 ـ تعمل القيادة على التواصل على ... مخاطبة الرأى العام وإيجاد ... والماد ... تحميل كتاب الحاضنة التكنولوجية و دورها في دعم و تطوير المشاريع الصغيرة.pdf رابط مباشر ... ... مخاطبة الرأى العام وإيجاد ... والمادية لدعم ... ... تأييد الرأي العام ... إعلانية عبر مواقع التواصل ... ضمن الحقوق ... أنهى المفوض العام للأونروا ... عبر مواقع التواصل الاجتماعي ... الحقوق في ... الجديد: النائب احمد الفضل يسأل عن عدد الموظفين الكويتيين المستمرين في العمل لدى "الكويتية"...